شريط الأخبار

قصيدة “دق الحنين“ للشاعرة فاطمة العالم

ابداعات -شعر عامية -فاطمة العالم :
قصيدة دق الحنين من ديوان طبع الحريم للشاعرة المصرية / فاطمة العالم 


الحنين دق الباب
ففتحت من جهلي
أنا قلت ده البواب
أو حد من أهلي
بص في عنيا وقال
ما كفاية يا حلوه بعاد
هوّ أنت نسيتى
ولّا الحكاية عناد
رديت بكل برود
الموت يكون هيّن
عن إني لو حنيت
أتغابى وأبيّن !
مش عِند صدّقني
ولا حتى شيئ تاني
قصة وخلاص خلصت
بنهاية وجعاني ..
وأنا راحتي دلوقتي
بصراحة مع غيره
عايش الحياة علشان
يسقينى من خيره

صدّقني صدّقني
البعد شد زناد ..
والضربة جَت صايب
مش فارقة مين إتساب
مش فارقة مين سايب
كل اللي فارق هوّ
كل اللي جِاى بعدين
أنا قلبي زاد قوة
بعد مّا عاش حزين
والحزن كان منّه
وده فضل مش هنساه
الحب بينّا إنتهى
ونهيت حنيني معاه
لا هحن للماضي
ولا هابكي زي زمان
الماضي كان فاضي
مافهوش سوى الأحزان
بالبلدي مش فاضيه
أفتح بإيدي جراح
وأفضل أعيد وأزيد
في حاجات ما ليها لزوم
كل اللي فات كان إيه
ومعاه شفت آلام
بعدد نجوم السما
لو كنت من قبله
عيني تصاب بالعما
لا كنت يوم شفته
ولا كنت شفت عذاب
بعد اللي كان قال ايه
دق الحنين الباب..
فاطمة العالم
التعليقات

مجلة قلمي الثقافية Designed by Templateism.com Copyright © 2014

صور المظاهر بواسطة Deejpilot. يتم التشغيل بواسطة Blogger.
Published By Gooyaabi Templates