شريط الأخبار

فى حب الأرض

ينبع الحب والدفء من الأرض ؛عندما كانت أرضية منازلنا تزينها الأشجار كنا ننعم بالسلام أصبحت الآن باردة تشعرك بالغربة وكأنها فقدت اتصالها بمصدرها ؛كلما استحدثنا من وسائل كلما ابتعدنا وزادت بيننا وبين الحب فجوة لن ينهيها سوى اتصالنا بامنا الأرض ؛عندما كنا أطفال نلعب كنا نمتد مرحنا من الأرض ؛ما أروع أن نلعب بالطين ونلهو في مياة المطر ونشم رائحة الأرض المنتعشة بالمطر أشياء تجعل أرواحنا خضراء قوية شابة ؛الآن أصبحت أطفالنا شاحبه يلعبون بالصلصال حتى لا تتسخ ملابسهم ؛كنا نصنع بيوتا كاملة من الطين ونشكل وننحت نموذج يحاكى حياتنا اليومية ؛ذكريات من الطين تحتضننا أمنا الأولى وتنظفنا بعدها أمنا الثانية ؛لم نكن نعرف مكيف الهواء لان هواء الصيف كان أجمل وشمس الشتاء أدفى وأرحم ،ما أجمل أن تتزين أمنا بالورد وتتعطر برائحة المطر وتتشح السماء الصافية ؛أصبح الريف أشبه بالمسخ كره أمه وتعلق بتلابيب التطور المزيف ؛أصبح يتعرى من الأرض شىء بشىء ؛تتبدل الأرض الرطبة باللامعة اليابسة وتتبدل الأشجار ف الشوارع بالسيارات وحتى المطر وكإن الأرض تعاقبنا بان لا نشتم رائحتها .  

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

مجلة قلمي الثقافية Designed by Templateism.com Copyright © 2014

صور المظاهر بواسطة Deejpilot. يتم التشغيل بواسطة Blogger.
Published By Gooyaabi Templates